التعليم العالي تبين أسباب رفع رسوم التعليم المفتوح

 

 الاقتصاد اليوم:

أكد معاون وزير التعليم العالي لشؤون الطلاب رياض طيفور أن" الهدف الأساسي من نظام التعليم المفتوح هو التثقيف الاجتماعي ورفع مستوى الثقافة لدى الطالب وليس الهدف منه ممارسة مهنة على أساس الشهادة الممنوحة أو متابعة التحصيل العلمي في الدراسات العليا، ولكن هذا النظام التعليمي انحرف عن هدفه".

وعزا معاون وزير التعليم العالي رفع رسوم التسجيل والامتحانات وباقي الخدمات على جميع الطلاب ومن بينهم التعليم المفتوح، إلى ارتفاع تكاليف الخدمات التي تقدم للطلاب مثل المواد الدراسية وأوراق الامتحانات والمواد المخبرية، مضيفاً أن "الورقة الامتحانية المؤتمتة تكلف حوالي 200 ليرة وتطبع لعدد كبير من الطلاب بينما يحضر القليل منهم إلى الامتحان الأمر الذي يكلف الوزارة عبء الأوراق المتبقية".

وأشار طيفور إلى أن "الرسوم التي ارتفعت بشكل كبير هي الرسوم التي تستهدف الطالب المتعثر والذي لا يبذل جهداً في الدراسة"، على حد تعبيره، مضيفاً أنه "لابد أن يتحمل الطلاب المتعثرين مسؤوليات مادية لتحفيزهم على الدراسة والتخرج بأقل سنوات ممكنة".

وأضاف طيفور أن "رسم الامتحان التكميلي أصبح 2000 ليرة بعد أن كانت 500، لأن الطالب المستنفذ في الدورة التكميلية هو طالب مفصول من الجامعة أساساً، وسيتم تطبيق بعض الرسوم في السنة القادمة أو السنة الحالية وأخرى في العام الدراسي 2018 /2019 بالنسبة لنظام التعليم المفتوح".

وفي نهاية حديثه أكد معاون وزير التعليم العالي أن "قرار رفع الرسوم يشمل طلاب التعليم الموازي المستجدين في العام القادم أما الطلاب القدامى فلا يشملهم القرار عدا رسوم بسيطة، وما يدفعه طالب التعليم العام خلال سنوات دراسته لا يتجاوز 25 دولار حالياً الأمر الذي يؤكد أن التعليم مجاني".

المصدر: ميلودي إف أم


تعليقات الزوار
  1. تعليقك
  2. أخبرنا قليلاً عن نفسك