بنك الشام ينفذ دورة تديبية في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

 

الاقتصاد اليوم:

نفذت إدارة الموارد البشرية بالتعاون مع إدارة الالتزام في بنك الشام، ورشة عمل حول "مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب" وذلك على مدار جلستي عمل وبحضور طيفٍ واسع من إدارات بنك الشام.

وبحسب بيان حصل "الاقتصاد اليوم" على نسخة منه، فقد قدم المحاضرة الأستاذ إياد شبيب مدير إدارة الإلتزام في بنك الشام والأستاذ محمد حسان بدران مسؤول وحدة التحقق في إدارة الإلتزام، حيث تحدّثا حول ضرورة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب باعتبارها جزءاً أساسياً من محاربة الفساد، والتأكيد على دور المصارف في محاربة هاتين الجريمتين، كما تطرقا إلى تعديلات القرار /15/ الذي يعتبر قراراً شاملاً ومرجعياً لنظام مراقبة العمليات المصرفية في المؤسسات المالية والمصرفية، والمتضمن توضيح المتطلبات الأساسية في إجراءات العناية الواجبة المعززة والمبسطة تجاه العملاء، وإيضاح أنواع الوثائق المطلوبة لكل نوع من أنواع العملاء، كما يركز القانون على تحديد هوية صاحب الحق الاقتصادي، ويلزم القانون /15/ كافة البنوك بالأرشفة الإلكترونية للوثائق والمستندات لكافة العمليات المصرفية، وضرورة الحصول على وثائق تبرر الهدف الاقتصادي من العمليات التي تفوق /20/ مليون ليرة سورية أو ما يعادلها بباقي العملات، كما ألغى القانون الحد الذي تبدأ عنده الرقابة على الحوالات حيث كانت تبدأ من /50/ ألف ليرة سورية لتصبح الرقابة واجبة على كافة الحوالات مهما كان مبلغها، وغير ذلك من التعليمات.

كما أوضح المدربون دور إدارة الإلتزام فيما يتعلق بمكافحة الجرائم المالية بوصفها الجهة المسؤولة عن التأكد بمدى تطبيق المصرف للقرار /15/ وكذلك سياسات وإجراءات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وتنفيذ مراجعة سنوية لتلك السياسات والإجراءات لاكتشاف الثغرات ومعوّقات التطبيق واقتراح التعديلات المناسبة، فضلاً عن كونها تلعب دوراً هاماً في الرقابة المستمرة على العمليات لضمان عدم استغلال المصرف في عمليات قد تخفي وراءها أي جرائم مالية، فضلاً عن التوعية والتدريب المستمرين وفق استراتيجيات محددة لكافة الموظفين حول مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب وذلك على مدار العام.

وقد تعرف المشاركون على المفاهيم الأساسية لغسل الأموال وتمويل الإرهاب والتطورات الدولية في هذين المجالين، ووصف عملية غسل الأموال وكيفية تمييزها عن تمويل الإرهاب، كما تم تعزيز مهارات الموظفين في اتخاذ الإجراءات اللازمة إزاء ذلك وكيفية تتبع المعاملات المشكوك فيها، وبيان الإطار الرقابي المختص بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ووصف الإطار الدولي لهما، كما شمل التدريب طريقة التعامل مع العميل بعد الإبلاغ عن الأنشطة أو التعاملات المشبوهة، والمسؤوليات الشخصية التي يحددها القانون، والإجراءات الخاصة التي يتبعها البنك في منع وردع عمليات غسل الأموال.

ختاماً؛ يذكر أن إدارة بنك الشام حريصة كل الحرص على تنفيذ هذه الدورة بشكلٍ مستمر ومنتظم، لتشمل جميع العاملين في المصرف بما فيهم العاملين الجدد ولا سيما ذوي التعامل المباشر مع العملاء.

تعليقات الزوار
  1. تعليقك
  2. أخبرنا قليلاً عن نفسك