حصاد الأسبوع: الجنيه المصري يستمر بالانخفاض..واحتياطات لبنان من الذهب ترتفع

 

الاقتصاد اليوم:

هذا التقرير ينشر بالاتفاق مع مركز دمشق للأبحاث والدراسات (مداد)

الاقتصاد اللبناني:

أظهرت موازنة مصرف لبنان تراجعاً بـ6.13 مليون دولار أمريكي في الموجودات بالعملة الأجنبيّة خلال النصف الثاني من شھر أيلول/سبتمبر 2016 إلى 40.6 مليار دولار أمريكي، مقابل 40.61 مليار دولار أمريكي في منتصف أيلول/سبتمبر 2015.

وبيّنت زيادة في احتياطات لبنان من الذهب ب ـ51.28 مليون دولار أمريكي إلى 12.23 مليار دولار أمريكي تماشياً مع ارتفاع أسعار الذهب عالميّاً في ظلّ قرار الاحتياطي الفيدرالي عدم رفع أسعار الفائدة. أمّا على أساس سنوي، فقد زادت قيمة الاحتياطات بالعملة الأجنبيّة لدى مصرف لبنان بـ6.15% مقارنةً بالمستوى الذي كانت عليه في نھاية أيلول من العام السابق والبالغ حينھا 28.25 مليار دولار أمريكي.

وارتقعت قيمة احتياطات الذهب لدى مصرف لبنان بـ1.87 مليار (18.04%) على أساسٍ سنوي، ليكون  زاد بذلك إجمالي الاحتياطات (ذهب وعملة أجنبيّة) بـ4.22 مليار  إلى 52.83 مليار دولار أمريكي، مقابل 48.61 مليار دولار أمريكي في نهاية أيلول 2015.

.الاقتصاد المصري:

الجنيه المصري:

استمر الجنيه المصري بالانخفاض مقابل الدولار الأمريكي خلال تعاملات هذا الأسبوع ليقترب كثيراً من مستوى 14 جنيه للدولار الأمريكي، وذلك في ظل زيادة الطلب على الدولار الأمريكي لتلبية حاجات المواطنين، وسد النقص في السوق المصرية عن طريق المستوردات، إضافة إلى تداول أنباء عن تعويم الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي، هذا وقد شهد السوق حالة من الحذر لدى المتعاملين خوفاً من الخسارة المالية، وذلك بسبب انخفاض وارتفاع السعر بشكل مفاجئ للجميع. ويأتي ذلك بالتزامن مع محاولة السلطات النقدية السيطرة من خلال الحملات الأمنية على شركات الصرافة وتجار السوق السوداء، بالتعاون مع الجهات الأمنية لضبط المتلاعبين ومعاقبتهم بالقانون. حيث تم تداول الجنيه المصري مع نهاية الأسبوع عند مستوى 13.65 للشراء مقابل 13.85 للمبيع. بينما استقر سعر الدولار  الأمريكي أمام الجنيه المصري في السوق الرسمية لدى البنوك عند نفس المستوى السابق، مسجلاً 8.85 جنيه للشراء و8.88 جنيه للبيع .

البورصة المصرية:

تحسن أداء مؤشرات البورصة المصرية خلال تعاملات هذا الأسبوع، والتي اقتصرت على ثلاثة جلسات بسب عطلة رأس السنة الهجرية يوم الأحد 3/10/2016 وعطلة يوم الخميس 6/10/2016 بمناسبة حرب اكتوبر، مدفوعة بعمليات شراء من المتعاملين الأجانب فيما مالت تعاملات المصريين والعرب للشراء مع نهاية تداولات الأسبوع، حيث سجّل رأس المال السوقي للبورصة المصرية مكاسب بلغت قيمتها ما يقارب 14.5مليار جنيه، ليغلق مع نهاية هذا الأسبوع عند مستوى 419.3 مليار جنيه مقابل 404.8 مليار جنيه في نهاية  الأسبوع السابق. وقد ارتفع مؤشر  EGX 30 بما نسبته 6.18%، وبما يقارب (487) نقطة من قيمته، حيث أغلق تعاملات هذا الأسبوع عند مستوى 8369 نقطة، مقابل 7881 نقطة نهاية الأسبوع السابق، كما ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة EGX 70 بمعدل 0.48%، حيث أغلق عند مستوى 353 نقطة، مقابل 351 نقطة نهاية الأسبوع السابق.

هذا وقد استحوذت الأسهم على 99.4% من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة، في حين مثلّت قيمة تداول السندات نحو 0.6%. أما إجمالي قيمة التداول فقد بلغت نحو 2.4 مليار جنيه خلال هذا الأسبوع، في حين بلغ حجم التداول نحو 597 مليون ورقة مالية موزعة على 67 ألف صفقة، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 2.9 مليار جنيه، وحجم تداول بلغ 588 مليون ورقة موزعة على 66 ألف عملية خلال الأسبوع السابق.

أخبار اقتصادية:

أعلن البنك المركزي المصري عن ارتفاع احتياطي مصر من النقد الأجنبي بمقدار 3.028 مليار دولار أمريكي في نهاية شهر أيلول /سبتمبر 2016، ليصل إلى 19.582 مليار دولار أمريكي من 16.564 مليار دولار أمريكي في نهاية آب /أغسطس 2016. وقد جاءت هذه الزيادة نتيجة الحصول على الشريحة الأولى البالغة قيمتها 1.5 مليار دولار، في إطار حزمة التمويلات المقدرة من البنك الدولي بقيمة 8 مليارات دولار وفق إطار الشراكة الاستراتيجية الجديدة الموقعة معه على مدى 4 سنوات خلال الفترة من 2015 إلى 2019، تنفيذاً لتعهدات البنك بمساندة برنامج التنمية الاقتصادية والاجتماعية، الذي وضعته الحكومة وأقره مجلس النواب، استكمالًا لجهود الحكومة نحو تعبئة الموارد المالية لتنفيذ برنامجها الاقتصادي.

الاقتصاد السعودي:

أكدت مؤسسة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني تصنيفها للمملكة العربية السعودية عند A-/A-2 مع نظرة مستقبلية مستقرة، كما توقعت أن يظل وضع الموازنة قوياً خلال الفترة من 2016م إلى 2019م. وقالت إنها تتوقع أن تمول المملكة العجز خلال السنوات الثلاث القادمة من خلال السحب من الأصول المالية، وإصدار أدوات دين، مشيرة إلى أن النظرة المستقبلية المستقرة تستند إلى التوقعات بأن السلطات ستتبنى خطوات للحيلولة دون حدوث أي تدهور في الوضع المالي للحكومة.

 الاقتصاد الفلسطيني:

 سجّل الرقم القياسي لكميات الإنتاج الصناعي ارتفاعاً نسبته 14.01% خلال شهر آب /أغسطس 2016، ليصل إلى 112.32 نقطة مقارنة بشهر تموز /يوليو  2016 الذي بلغ فيه قيمة المؤشر  98.52  نقطة (شهر الأساس كانون أول 2015 = 100)، هذا وقد سجل نشاط التعدين واستغلال المحاجر ارتفاعاً نسبته 37.72%، والذي تشكل أهميته النسبية 4.06% من إجمالي أنشطة الصناعة.

كما سجل نشاط إمدادات الكهرباء والغاز والبخار وتكييف الهواء ارتفاعاً نسبته 35.32%، والذي تشكل أهميته النسبية 11.98% من إجمالي أنشطة الصناعة. بينما سجل نشاط إمدادات المياه وأنشطة الصرف الصحي وإدارة النفايات ومعالجتها ارتفاعاً نسبته 26.00%، والذي تشكل أهميته النسبية 0.78% من إجمالي أنشطة الصناعة.

أما أنشطة الصناعات التحويلية فقد سجلت ارتفاعاً نسبته 10.97% خلال شهر آب/أغسطس 2016 مقارنة بالشهر السابق والتي تشكل أهميتها النسبية 83.19% من إجمالي أنشطة الصناعة. أما على صعيد الأنشطة الفرعية والتي لها تأثير نسبي كبير على مجمل الرقم القياسي، فقد سجلت بعض أنشطة الصناعات التحويلية ارتفاعاً خلال شهر آب/أغسطس 2016 مقارنة بشهر تموز/يوليو 2016 أهمها صناعة منتجات التبغ، صناعة المنتجات الغذائية، صناعة الأثاث، صناعة المنتجات الصيدلانية الأساسية ومستحضراتها، صناعة منتجات المعادن اللافلزية الأخرى، صناعة المنسوجات، صناعة الورق ومنتجات الورق، نشاط الطباعة واستنساخ وسائط الأعلام المسجلة، صناعة الجلد والمنتجات ذات الصلة، صناعة الكيماويات والمنتجات الكيميائية، وصناعة منتجات المطاط واللدائن.

تعليقات الزوار
  1. تعليقك
  2. أخبرنا قليلاً عن نفسك